Saturday, April 06, 2013,23:58
إلى اليمامةِ التى لم تأتِ بعد
لأن انتظارى طالَ، لأن انتظارى يطول
لأنك قد لا تجىء
لأن النجومَ تُكذِّب ظنى
لأن كتابَ الطوالعِ يزعمُ أنك تأتى إذا اقترن النسرُ والأفعوان
لأن الشواهدَ لم تتكشّف
لأن الليالى الحبالى يلدْنَ ضُحىً مجهضا
ولأن الإشاراتِ حين تجىء...
تجىءُ لنا الإشاراتُ من مرصدِ الغيبِ
يكشفُ عن سرِّها العلماءُ الثقاتُ، تقول:
انتظارٌ عقيم!
انتظارٌ عقيم!
انتظارٌ عقيم!

ثم كان – يا أحبابُ – أن أقلعْتُ عن انتظارِ جودو الذى لا يأتى؛ ففى الخامسِ من أبريلَ، جرحَتْنى الشمسُ بالفوتونات، وجاءنى الصوت: هذا أوانُ التجاوز. فدعْكِ من ماضىّ، وأَقْبِلى كالصلاةِ رقرقَها النسيم.

***

أَقْبِلى فى المخدِّر، وامسحى عنى رمادَ الذاكرة، فمنذ غادرْتِ طروادةَ إلىّ، وأنا أغزلُ قميصَكِ الأبيضَ المحفوفَ بالدانتيل. ألهَتْنى عنكِ العابراتُ حتى ظننْتُهنّ أنتِ، فكدتُ أصبأُ وأصبو. صدّقْت، فصدَقْت .. وشُفْت، فشَفَفْت، وخَفَفْت. ثم انقشعَتِ الغمامةُ، فعرفْتُ أنكِ لم تأتى بعد. غادرْتِ طروادةَ، فعودى – الآن – قبلَ سقوطِ الأندلس.

أَقْبِلى فى البرتقالِ؛ فإنكِ صنوُه، وكلاكما يمنحنى الشمس. أزيلى عواميدَ الملحِ؛ كى لا أتشقّق. أريدنى قطعةً واحدةً؛ حتى أفنى فيكِ جملةً واحدة.

أَقْبِلى فى الزمنِ المُنْسَرِبِ إلى تحتِ الجِلد، وفَلْتِرِى الدّمَ من سمومِ الحكمة. أنا أليعازرُ، فأنزلينى من صليبِ الحزنِ، وسَمِّرِينى فى جدارِ القلبِ بوعدِ المستقبل. ألبَسَنى الرومانُ تاجًا من شوك، وجلدوا ظهرى مائةَ مرة؛ فمسِّينى بأوراقِ الوردِ الأبيض؛ حتى تنمحىَ النُّدبُ، ويلتئمَ الجرح.

***

[وأنا البِكْرُ لم تطمثنى بناتُ الإنسِ ولا عفريتاتُ الجان، فاستويْتُ نضجًا، واحتفظْتُ – رغم اللفحِ – بالنّداوة.]

[وأنا الأندلسُ ما غدرْتُ بجيوشِ العربِ، لكنّهم أشاحوا بظهورِهم عنى، ورحلوا صوبَ أرضٍ بعيدةٍ، فأرضٍ بعيدة، لأظلّ مُترعًا بالخيرِ، أرضًا تتعطّشُ لمن ترويه.]

[وأنا الصوفىُّ أحلُّ فى المحبوبِ حتى أندغمَ فيه، فأكونه ويكوننى ونكون الجُبّةَ معًا، ثم لا نكون.]

[وأنا المُزّمِّلُ بالشِعرِ، المُدّثِّرُ فى الحبِّ، المُتفتِّحُ لغدٍ أُلوِّنه معك؛ فزَمِّلِينى من نفسى التى تتعقبُنى إلى حدودِ الترقوة. كونى رسولَ الفُلِّ يا يمامةُ؛ فأنا البنفسجُ، والرسالة .. أنا النبوءةُ، والحصان.]
 
Posted by Muhammad | Permalink |


13 Comments:


  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger إبـراهيم ... معـايــا

    يااااه يا مُحمد ..

    ما أجمل المرور عليك هكذا ..
    في حضرة هذا التجلي الجميل .
    وهذه الكتابة الأنيقة
    :)
    ..
    معك أنادي لليمامة ..

    خللي عندك دم وتعالي بقى :P
    .
    ده بيدور عليكي ف البرتقاان :)

     
  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger Muhammad

    :)

    ايوة خللى عندك دم وتعالى بقى. فرجتى علينا ابراهيم :)

    وليتها تستمع إلى النداء؛ فما وجدتُ فى البرتقال - حتى الآن - إلا بذرا :)


    ميرسى لمرورك ولدماثتك يا ابو خليل
    (شفت ميرسى دى!) :D

     
  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger إبـراهيم ... معـايــا

    ميرسي جميل عزيز :)
    .
    أم بارح لمَّا شفت التدوينة كانت من غير خطك الأثير ده، دلوقتي اطمنت إن كل شيء ..كما هو :)


    يسعد صباحك

     
  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger shaimaa samir

    أَقْبِلى فى البرتقالِ؛ فإنكِ صنوُه، وكلاكما يمنحنى الشمس. أزيلى عواميدَ الملحِ؛ كى لا أتشقّق. أريدنى قطعةً واحدةً؛ حتى أفنى فيكِ جملةً واحدة.


    أتمنى يا مُحمَد

    ولكن تبقى ذاتك هى من تفعل كل شىءٍ لأجلك _ليس الجميع ايضا لذا تمنيت ما تمنيته لنفسك اولاً

    ***********
    عن ألفاظك وتشبيهاتك وانسيابك اللغوى
    انا "تنحت

    رزقك الله يمامة تستحقك

     
  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger Muhammad

    إبراهيم

    يرى هيراقليطس أنك لا تنزل النهر مرتين

    ويقول إبراهيم أبو سنة:
    لا شىء يدومُ، ولا شىء تكرره الأيام
    حتى الأغنامُ هنا من عامٍ
    ليستْ نفسَ الأغنام
    لكنّ المجهَد إن ضحكت فى ليلته الأحلام
    طالتْ نومتُهُ
    لكنْ لا شىء يدومُ ولا شىء تكرره الأيام

    على الأقل هناك إمكانية لئلا يظل كل شىء كما هو :)

     
  • At Sunday, April 07, 2013, Blogger Muhammad

    شيماء التى تحذف تعليقاتى لسبب لا أعرفه
    أهلا بك :)

    لكنْ فى هذه الحالة سأكون صائدا لليمام، وأنا أود لو أنها حطّت على شرفتى من نفسها. هكذا بتلقائية

    وعلامَ التتنيح؟ نحن غيضٌ فى فيضِك :)

    شكرا لحضورك الرهيف يا شيماء. شكرا لك

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger shaimaa samir

    ابتسامة عصفور " لسه واقع من على الشجرة ادام الناسس"

    بهذة الابتسامة قرأت تشبيهك .. ومضى
    فلا تغضب

    أما عن التتنيح
    فأنا برضو متنحة
    وخلتنى ااقرا حاجات قديمة عشان اشوف المستوى بيختلف
    فانبهرت
    عقبال ما لغتى ترتقى كدة كلما تقادمت فى العمر

    وشكرا لك انت يا
    مُحمَد

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger Muhammad

    شيمو

    اعذرينى؛ فأنا لم أفهم هذا الجزء: "بهذة الابتسامة قرأت تشبيهك .. ومضى
    فلا تغضب". أىّ تشبيه تقصدين، ومِمّ أغضب؟

    ودعينى أسألك ثانية بشكل مباشر: التعليق اياه حذفتيه ليه؟ أريد معرفة السبب ؛ عشان لو كان فيه خطأ، أتلافاه فى المستقبل - لو لينا عُمر

    وشكرا جزيلا لإطراءاتك التى يحمرّ لها الخد خجلا :D

    دامتِ المودة

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger shaimaa samir

    محمد

    تصبح على خير

    لا تغضب انى مسحته

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger shaimaa samir

    تفقد ايميلك
    وتصبح على خير

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger Muhammad

    وانتى من اهل الخير :)

     
  • At Monday, April 08, 2013, Blogger نهى جمال

    مالوش حق اليمام الصراحة :D

    للنص رائحة الفواكه والبنفسج والبرتقال وشمسٌ في الشوارع تسير

    دائمًا يربطنا الانتظار بالعتمة .. لأول مرة أقرأ عن الانتظار
    واحس " هُف ! " إن الدنيا تُمطر :)

    مسائك أوان التجاوز والدانتيل وفنائك فيها

    بديع جدًا يا محمد :)

     
  • At Tuesday, April 09, 2013, Blogger Muhammad

    نهى

    ملوش حق لأ. مش كده برده بالله عليكى؟ :D

    البسى حاجة تقيلة بقى عشان متاخديش برد. برررررررر. وكركرَ الأطفالُ فى عرائشِ الكروم، ودغدغتْ صمتَ العصافيرِ على الشجر، أنشودةُ المطر، مطر مطر مطر :)

    مساؤك سكّر يا سكّر :)

     

Post a Comment

~ back home