Tuesday, February 19, 2008,20:57
تحيّة

مفتتح: قالت: لا تكن سبباً في حزني كما لن أكون سببا في حزنك. هو قادمٌ فلا تتعجّلْه. بل دع الواحدَ منّا يتقوّى بالآخرِ على ما تجيء به الدنيا والأيام.
قالت، وليتني سمعت النداء.

إلى مَن آزرتْ إذ غدروا، وطبَّبتْ إذ طعنوا.
إلى مَن كفكفتْ إذ أبكوا، وهدهدتْ إذ أدموا.
إلى مَن ابتسمتْ إذ عبسوا، وترفّقتْ إذ اشتدّوا.
إلى مَن حنّتْ إذ قسوا، وضمّتْ إذ أبعدوا.

إلى مَن كانتْ لي وردةً، فكنتُ لها سكينا.
إلى مَن كانتْ لي صيفاً، فكنتُ لها صقيعا.

إلى مَن احتملتْ حمقي وطيشي ونزقي وغضبي.
إلى مَن قلّمت الأظافرَ، ورتّبت الدفاتر.

إلى مَن قستْ في وداعة، وودعتْ في قساوة.
إلى مَن رقّتْ فقرُبَ دمعُها، ولانتْ فسهلَ صلحُها.

إلى مَن أعملتْ معولَها في صخرِ سلبي فبشّرَ بالإيجاب.
إلى مَن فتحتْ أمامي عوالمَ بكراً لم أخضْها من قبل.
إلى مَن نقلتني إلى مدنِ الأحياء ( وكنتُ قبلها أثوي في الشطِّ المهجور).

إلى مَن منحتْني بسمةً مدهشة ودَهِشَة.
إلى مَن أهدتْني جدائلَ ورموشاً وعطرا.
إلى مَن قدّمتْ لي أنثى على طبقٍ من حُبٍّ أزرق.

إلى مَن عرفها القلبُ فطرب، وشافتها العينُ فلمعت.
إلى مَن سمعتْها الأذنُ فتراقصت، ولمستها الأصابعُ فارتعشت.

إلى مَن تعلّمتُ معها ولها أن جمالَ الحبِّ في بساطته، وأن طقوسَ المحبين بسماتٌ وربتاتٌ وورودٌ وأغان.
إلى مَن لوّنتُ معها ولها وبها الأيام.

إلى الرقيقةِ كَطفل .. الناعمةِ كَمخمل .. الرشيقةِ كَلحن .. الدافئةِ كَقلب .. الراقصةِ كَضوء .. العبقةِ كَتبغ .. المتدفقةِ حياةً كَنهر .. المتهدجةِ كَشِعر .. المتطلعةِ كَفجر .. الثائرةِ كَبحر .. الهادئةِ كنبض .. المشعشعةِ كَخمر .. الخصبةِ كَحقل .. المشرقةِ كَقمح .. الغضّةِ كَندى .. المنعشةِ كَفَوَّار .. الصحوةِ كَنعناع .. الطّيّبةِ كَشيكولاتة .. الحلوةِ كَسكّر .. الحميمةِ كِحُب.

إلى العزيزِ ... تحية.

 
Posted by Muhammad | Permalink |


15 Comments:


  • At Tuesday, February 19, 2008, Blogger saso

    يخرب عقلك
    سوري بس بقالي سنة بقول هاكومينت-علي بوست لماذا لست ملحدا بعدها بدأ الفيضان- وكل مرة تعمل حاجة أفظع

    جد بقي
    ايه اللي عمل فيك كده يا حسبو؟

    يووووه قلنا جد
    e7m

    في يوميات النهر، حين أشرقت هي وتبدلت أنت ونحن نلمح طفلا يكتب بأصابع كاتب معتق
    تكتب كما يليق بعاشق وننصت كما يليق بمريديه، تخط سطور كتاب العشق المرسل لتجبرنا ان نحلم ونفرح ونقسو ونلين ، تنصب منبرك الأزرق صاعدا فنفترش العشب رغماً عنا لنري أفضل

    انت تحب واحنا نتبهدل يعني
    احم

    أنـيـن
    كعادة الأحباء كثيري الشغب فالأنين فالحنين
    يتصنعوا الكتمان بالتصريح عن المكنون

    لول بقيت فرجه

    مـتـن
    درس التشريح الأثير- علي رأي موني -لتفاصيل معشوقة أسطورية في عيني الحبيب وهما العينان الوحيدتين المتوفرتين لذا وجب علينا التأمين فهي مثلما تقول وتتغزل وتصف وتنصح فننقلب إلي أهلينا راضين مؤمنين .. وتـابـعـيـن

    حـلـم
    تحلم بالعودة البكر فتُقلقنا ربما تلوثت أو تلوثت هي فلن تعود رقيقا وحلوا كقطعة السكر

    فتعود بعد أيام ثماني أو سبع لتعلن انتهاء الطقس، وتعلن بكاره العشق وانتقاله من التصريح غير المقصود إلي الاستفاضة
    قد عدت طفلا فلا تقلق، طفل يزن العالم بكفه يجلس عليها بثقله

    طفل يظن انه كبر كثيرا مذ اختبر البكاء امتناناً للكون وليس عتباً، فقرر نشر معرفته للأجيال القادمة من الأطفال المعمدين حد الانغمار، واحتكر النغمات والضحكات والحكمة والطفولة والطهر لحبيب يكاد يخطف الأبصار من جراء الوصف اللماع

    تتركنا كالعادة وتتوحد في نداءاتك نحسدك أحياناً ونحسدها غالباً، ونتعامل بالنص ببعض الخبث فنتابع ملحمية حبك مستبصرين مستشفين منتظرين و ..مبهورين

    --
    متفرحش بنفسك مش علشان اربع خمس بوستات يجننوا يعني
    :P

     
  • At Wednesday, February 20, 2008, Blogger LAMIA MAHMOUD

    يادي النصيبة
    الواد شكله بيحب
    بس اية يا باشا حتخليني احسدها ولا اية
    طيب كنت قول انك عامل كده كان الواحد لحقك
    :P
    لاء اوعى تصدق ها
    تعالى نتكلم جد
    يخرب بيت سنينك يا اخي
    اية ده؟
    هو طبعا انا لو قلت رائع وجميل لازم احط بعدها ربنا يوفقك وابقى سايبة كومنت استهبال
    بس تصدق بالله انا ما عارفة اقول حاجة غير ان ده ابداع
    والمرة دي فهمت
    هيييييييييييييييييه
    بس حتة القيثارة دي حسيتك متاثر فيها بكاظم اليل بتحبه
    قلتلك بلاش كاظم بلاش كاظم
    بس تصدق الواحد بقاله بتاع 45 سنة مقراش حاجة في كمية الاحساس دي
    صديقي العزيز جدا جدا
    انت شاعر
    وبس

     
  • At Wednesday, February 20, 2008, Blogger تسـنيم

    أنا بجد مشوشة جدا ومش عارفة اقولك ايييييه


    :|

     
  • At Thursday, February 21, 2008, Blogger Mony The Angel

    ana mn a5er 3 4 postaat leek
    wana msh mestraia7alak :D
    w oltelak ana alkalam da ;)))

    eh da ya 3am da
    mafeesh mora3aah taieb le masha3er al o5raiaat :/
    msh shaif 7adretak 3malt eh felbanat ally ero al post :/
    3agbak kda :/
    3a2adtena ya shee5 7araam 3aleek :/

    bas lia so2aal hia al 3azeeza esmaha eh ;)???
    ta7eia?
    :P

     
  • At Monday, February 25, 2008, Blogger شيمـــــاء

    اغيب يومين اجى الاقي الهوا جه سوا
    :)
    مبروك يا سيدى
    مش هتعرفنى بيها بقى

     
  • At Wednesday, February 27, 2008, Blogger عين ضيقة

    الاول ازيك؟

    طيب
    بوستاتك الاخيرة عموما فيها شىء لازم تشكر عليه
    وهى الحالة الممتعة اللى بتعمله بمزيج من المفردات غاية فى الرقة واستعمالها فى تعبيرات تدفع الى التفكير المرهق جداوالمرغوب فيه بردو

    انت بتفكر كتير اليومين دول لا سمح الله؟

    لا بجد المقطع الاخير من البوست ده مثلا والبراعة فى توظيف الوصف تعالى نشوف


    إلى الرقيقةِ كَطفل .. الناعمةِ كَمخمل .. الرشيقةِ كَلحن .. الدافئةِ كَقلب .. الراقصةِ كَضوء .. العبقةِ كَتبغ .. المتدفقةِ حياةً كَنهر .. المتهدجةِ كَشِعر .. المتطلعةِ كَفجر .. الثائرةِ كَبحر .. الهادئةِ كنبض .. المشعشعةِ كَخمر .. الخصبةِ كَحقل .. .. الغضّةِ كَندى .. المنعشةِ كَفَوَّار .. الصحوةِ كَنعناع .. الطّيّبةِ كَشيكولاتة .. الحلوةِ كَسكّر .. الحميمةِ كِحُب.

    ايه ده؟
    بيعملوها ازاى الحالة اللى انا فيها دى؟

    بس تعالى هنا بقى
    مين دى يااسطى؟ ومن ورايا؟
    وبنتى تبور بقى اللى مخطوبالك بقالها كام سنة دى؟

    اه ماانت ماتفكرش انك هتتجوز غيرها يادوب هى تكبر وانت تجهز


    جد بقى
    تسلم يامحمد ويسلم قلمك واحساسك

    سلام ياعسل

     
  • At Wednesday, March 05, 2008, Blogger mohamed

    تعبيراتك ممتعة بجد ولو فضلت تكرر ماكنتش حزهق .. من الاخر رائع
    اتمنى تزور مدونتى ونبقى اصحاب
    mobkhat.blogspot.com

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    ساسّو

    WOW got a bunch of comments here :)

    كما تغيبين ثم تعودين بنصوص مدهشة، تنقطعين - عني - ثم تعودين بتعليقات متميزة و متمايزة

    فأهلا بالرفيق

    و بعد مرور سنة، لم تعلقي على البوست بعد
    :D

    في يوميات النهر (و النهر قطعا هو النيل الشاهد على قصصنا و أحلامنا) أشرقتْ فتبدلتُ، فكان التبدل/تبدلي تجاوبا (وجوبيا) مع الإشراق/إشراقها. أقصد أنه لم يحدث تزامنا و الإشراق، بل جاء نتيجة حتمية لا فضل لي فيها. و عليه، فأنا العاشق و أنا المريد. أخط سطور العشق التي يمليها شيخي/المحبوب حين يحل في بدني و ينطق بلساني. أنا - يا صغيرتي - مثلكم أفترش العشب، لكني لا "أرى أفضل"، إذ لا طاقة لي على التحديق في وجهه المبهر

    أنين
    التصوف - يا صغيرتي - مجاهدة و تدرج في المقامات، و أنا لا زلت عودا غضا لم يشتد. الشغب أقاومه. لكنه الطبع الذي أحاول ترويضه بالتمرس. ربما أفلحت المجاهدات و أسفرت عن مريد حقيقي يشف عما بداخله و لا يبين، فيروح الشغب و يروح البوح إلا عن المباح، فأستعيض عن التصريح بالتلميح، و عن العبارة بالإشارة

    متن
    المعشوقة أسطورية. هي الصفو، بل محض صفو و لا شوب فيه. لكنني دائما ما أردد: ليتها تخلو من جميع المفاتن إلا الذي القلب يعرفه، فتخلص لي وحدي

    عينا الحبيب هما النافذتان الوحيدتان على المحبوب! فماذا لو كانت عيونكم نوافذ عليه؟ أستستحيل الأسطورة محبوبا عاديا؟ فشرت عينك يا ساسو
    :D
    يبدو أن الأمنية تحققت و خلت ليلاي من جميع المفاتن (إلا الذي القلب يعرفه) فراح الذي كان يجتذب العابرين
    قشطة

    حلم
    ربما أحلم بالبكارة لأكون كفئا لها. محبوبي صفو، فكيف بالصفو أن يتلوث؟
    ربما كان الأحرى بي أن أعترف بأني أتعبته و أني عذبته و أني أحرقته و أني أبكيته. بأني لم أفهمه و أني لم أرحمه و أني لم أعذره. فالاعتراف بداية التطهير

    ليتني - في عينيه - حلو كسكر و بكر كطفل

    أما باقي التعليق فلن أعلق عليه. سأكتفي بقراءته على مهل، و أقنع بالجلوس مبهورا في حضرتك إذ تسترسلين. سأفترش - مثلك - العشب و أنصت كما يليق بمريد، علّ رياح الملحمة تأتي بما أشتهي و يشتهي مَن إن يشا يمشي على خدي ... مشى

    مش فرحان بنفسي. لكن أكيد فرحان بتعليقك الفذ

    كلمة أخيرة: لا تمعني في الغياب
    :)

    منور يا حسبو

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    لميا و ما أدراك ما لميا
    :D

    هو انا مش باين عليا اني عامل كده و الا ايه؟^o)
    يا خسارة السهوكة اللي سهوكتهالك ع الفاضي
    :(

    ايه يا عم الرضا ده كله
    5 كيلو مدح حتة واحدة؟ طب كنتي هاتي موز
    :D

    المرة دي فهمتي و انا اللي مفهمتش
    قيثارة ايه يا واد؟ ينيلك! اللي واخد عقلك (و انا عارفه) يتهنى بيه
    :D

    فيه اشارات لكاظم اه. لكن قيثارة دي موردتش خالص. و بعدين مالو كوكو؟ ده حتى عسول و متفائل ... اه يا جدع متفائل، و جدا كمان
    ^o)

    صديقتي العزيزة جدا جدا
    و انتي سكر خالص
    و بس

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    تسنيم

    متقوليش حاجة
    :|

    كفاية نورتينا بالزيارة
    :|

    سلامتك م التشويش
    :)

    تشربي شاي بلبن؟

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    :D:D:D
    اول ماشوفك قلبي بينشرح يا اخي
    موني
    يا هلا بالسوسة يا هلا
    :D

    ايه يا عم؟:O
    اللي غيران منا يقلدنا(a)

    و بعدين متفهميش غلط
    انا بكتب النصوص دي بالحتة
    اكتبلك شويتين و تشوفيني بكام أهيف؟
    :D

    تحية؟
    ده اخر ما تفتق عنه ذهنك الألمعي؟
    انتو بتفشلوا في الكليات من شوية؟:@

    من الآخر كده لا تسألوني ما اسمه حبيبي
    أخشى عليكم ضوعة الطيوبِ
    ;)

    جامدة الحتة دي، مش كده؟
    :D

    وحشاني موت يا مفعوصة

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    شيماء
    ليكي وحشة جامدة اوييييييييي

    اممم طب فكري شويتين كده! يمكن تكسبي معانا
    :d

    على فكرة مديون ليكي بجميل آآآد كده. بس طبعا مش هقولك هو ايه

    نورت يا معلم

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    أسماء أفعال حروف جر

    الأول يسلّمك الله

    انا بعمل كل ده؟
    ده انا طلعت حلو بأه و لازم اعيش وضعي و افرد عليكم

    دي كلمة تقوليها برده؟
    :S
    انا افكر؟
    :S
    الله يسامحك

    الحالة دي يا ستي نفس طريقة عمل محشي ورق العنب بالظبط، بس هنا هتسبيه ع النار شوية زيادة على ما يتحرق. ياللا بالهنا
    :D

    ما تبور يا عم انا مالي
    انا اصلا ندل و مش أد كلمتي
    و لو عندك بنت تانية هعمل فيها نفس المقلب
    :D

    بس انتي يعني بتاعة شعر و كلام فاضي زينا. ليه مفترضة ان النص بيدور حوالين حد معين؟ مش النصوص مراوغة و ممتاحة على آفاق التأويل؟
    :d:d

    يمكن الحبيبة يمكن الام او يمكن الوطن
    حتى شوفي
    مصر مصر مصر
    :D

    يا جمالي و انا لبط

    تسلمي يا اسماء

     
  • At Saturday, March 08, 2008, Blogger Abu Yazan

    محمد

    اخيرا مذكر
    احمدك يا رب
    :D

    الله يكرمك يا جميل
    و الحمد لله الذي لم يجعلني مملولا
    :)

    تشرفني زيارتك و صحبتك يا ريس

    سلام

     
  • At Thursday, March 13, 2008, Blogger شيمـــــاء

    @gmail.لا عايزة اعرف الجميل ده بقى
    ؟ انشاء الله على الميل

     

Post a Comment

~ back home